alt

المبنى

  • مبنى المدرسة وساحاتها

    يقع مبنى المدرسة في الحي الأخضرالمرتفع “بالمقطم” في القاهرة ويتضمن منطقة فسيحة في الهواء الطلق. والمبنى مكون من أربعة طوابق كل طابق منه مساحته كافية لجميع المستويات من رياض الأطفال إلى البكالوريا الدولية.

  • نظام الوقاية من الحريق

    في تجهيز المبنى الجديد ، تم إدراج نظم حديثة للوقاية من الحريق.

  • نظام شبكة الاتصالات الحديث

    تم تجهيز مبنى المدرسة بالكامل وكذلك المنطقة الخارجية أيضًا بأحدث تقنيات الألياف الضوئية، والتي يتم من خلالها إنشاء شبكة إنترنت مستقرة وسريعة.

  • التصميم الخارجي

    بفضل المدخل الجانبي المنفصل عن مباني المدرسة، أصبح الوصول إليه آمنًا من العوائق.

  • مرافق المدرسة

    توفر المساحات الخضراء الشاسعة المليئة بالمقاعد المظللة العديد من الفرص لإقامة الحفلات الموسيقية في الهواء الطلق وكذلك الاسترخاء والتخلص من العناء أثناء فترات الراحة.

  • ملاعب رياضية متعددة الوظائف ومسرح روماني

    مع الملاعب الرياضية متعددة الوظائف والمسرح الروماني الذى يأخذ شكل المدرجات، توفر المنطقة الخارجية فرصًا رائعة للمجالات الموسيقية والفنية والرياضية.

  • تصميم داخلي

    تخلق الممرات الواسعة والفصول الدراسية الكبيرة جيدة التهوية والتى يتخللها ويملأها ضوء النهار، بيئة تعليمية ممتعة مع مفهوم اللون الخاص بكل طابق ، فتصبح الأجواء ممتعةً للتعلم.

"مئة بالمئة" مدارس ران بالقاهرة

مدارس ران بالقاهرة تحت رعاية المانية 100%

مدارس ران بالقاهرة هي مدارس ناطقة باللغة الألمانية في العاصمة المصرية برعاية ألمانية بنسبة 100٪. يقع المقر الرئيسي للمؤسسة المدرسية المستقلة وغير الهادفة للربح في الموقع التعليمي والثقافي الشهير في لايبزيج في ألمانيا. يضم المجتمع المدرسي حوالي 35 مؤسسة تعليمية حول العالم. يعتمد التدريس في مدارس ران بالقاهرة على المناهج الألمانية لولاية براندنبورج وباللغة الألمانية. يتم متابعة جودة الأداء التعليمي لمدارس ران في القاهرة بانتظام من قبل وكالة اعتماد ألمانية مستقلة.

مدارس ران في القاهرة تقدم الكثير :

  • منظومة التربية الموسيقية الفنية
  • روضة أطفال حديثة
  • قبول طلبة في الصفوف من الأول إلى الثاني عشر
  • (البكالوريا الدولية مختلطة اللغات) GIB منذ العام الدراسي 2017/2018
  • يمكن الحصول على الثانوية الالمانية Abitur من مدارس ران في نيوتسيلا

الراعى الرسمى

في أكتوبر 2015 تولى الأستاذ الدكتور برنارد فوجل، رئيس الوزراء الأسبق من ولاية راينلاند-بفلس وولاية تورينجين الحرة رعاية مدارس ران بالقاهرة.

“أنا معجب بمبادرة وشجاعة مؤسسة ران التعليمة للاهتمام بالقاهرة وبالتالي المساهمة في استقرار البلاد وتعزيز العلاقات الألمانية المصرية. مع الرعاية لهذه المبادرة أوضح دعمي لهذا الالتزام “، بهذه الكلمات .أوضح البروفيسور فوجل تشجيعه لهذه الخطوة. كما عبر جوتهارد ديتريش عن سعادته بهذا التطور لمدارس ران في القاهرة: "نحن فخورون وسعداءلانضمام شخصية سياسية مثل الرئيس الفخري لمؤسسة كونراد أديناور، الأستاذ الدكتور/ برنارد فوجل والذي يدعم اهتمامنا بتطوير مدرسة ألمانية مستقلة غير هادفة للربح في الخارج". يأخذ المستفيد الجديد مصطلح "رعاية" بكل معنى الكلمة ويؤكد: “إذا كانت السماء ستمطر حقًا، فسوف أفتح مظلتي من أجل مدارس ران بالقاهرة!“

الاتصال بين مؤسسة ران التعليمية والبروفيسور فوجل موجود منذ عام 2007، وهو العام الذي تم فيه إنشاء مدرسة التنبورج الابتدائية، وكان البروفيسور فوجل راعيًا لها منذ اليوم الأول. في عام 2014 قام البروفيسور فوجل بزيارة مبني المدرسة في نيوسيلا وألقى خطاب في حفل التخرج هناك. خلال هذه الزيارة تمكن من التعرف بالتفصيل على التوجه الدولي للتعليم في مؤسسة ران التعليمية. هنا تولدت فكرة رعاية مدارس ران بالقاهرة أثناء حديث البروفيسور فوجل مع أ/ سامح المحمودي (عضو مجلس إدارة مؤسسة ران الأوروبية للتعليم والثقافة) والمدير الإداري لجوتهارد ديتريش

في مارس 2016 قام البروفيسور فوجل بزيارة مدارس ران في القاهرة لأول مرة وتم استقباله بحفل يليق بالراعي الجديد وتمكن الطلاب من إظهار مدرستهم للضيف السياسي .

البروفيسور

د/ برنارد فوجل

بيان الأهداف والرسالة

لتنفيذ سياسة الجودة ، يتم تحديد أهداف الجودة على المدى المتوسط ​​للعام الدراسي / سنة الرعاية النهارية ، والتي يتم مابعتها بانتظام للتاكد من تحقيقها.

بالإضافة إلى ذلك ، هناك أهداف جودة طويلة الأجل تعمل على تحقيق متطلبات العملاء المشروعة للحصول على أفضل شهادة ترك المدرسة ممكنة ، مثل الكفاءة والحكم والأداء والقدرة على إيجاد طريق المرء في العالم المعولم والمساعدة في تشكيله.

في الطريق إلى هناك ، يطور كل عضو في المجتمع المدرسي مهاراته بمسؤولية وثقة.

الثقة والمسؤولية والنهج التقديري يشكلان الأساس المشترك لحياتنا المدرسية.

كمؤسسة تعليمية من نقوم بتعليم وتعليم في بيئة مختلفة إقليميًا وثقافيًا. ومع ذلك ، فنحن ملتزمون بنفس القيم الإنسانية والدولية في نقل المعرفة.. نحن نعمل عبر الخصائص الثقافية والتاريخية لتوحيد الناس وتثقيفهم على الاحترام والتسامح تجاه الآخرين وأنماط الحياة الأخرى والمبادئ الأخلاقية والانسانية الأخرى ، وبالتالي نأخذ في الاعتبار العولمة المتزايدة لعالمنا المشترك في ظل الخصائص المحلية

نقوم بتعليم الطلاب على استجواب واستجواب الشخصيات ، وتطوير إبداعهم الفكري وتعزيز مواهبهم الفنية والموسيقية. نحن نطور ونعزز الصدق والعدالة والمساواة كمكونات مهمة لوجهة نظر عالمية منطقية ولكن عاطفية أيضًا.

نحن نشجع التعلم مدى الحياة في طلابنا ، ونشجعهم على الانفتاح على العالم من حولهم ، وتمكينهم من أن يصبحوا مواطنين عطوفين في العالم.

العمل والحياة في القاهرة
This site is registered on wpml.org as a development site.